إيجاز الرؤية الاستثمارية للمجموعة

سعيًا من شركة الرواد للتربية والتعليم لتحقيق أهدفها الاستراتيجية الواردة ضمن المحور الثاني من محاور الخطة الاستراتيجية وهو محور الاستثمار حددت الشركة رؤيتها الاستثمارية في توفير فرص التعليم بكافة مستوياته ومسارته (الأهلي والعالمي والعالي) والوصول لمئة ألف (100،000)طالب في المملكة العربية السعودية والعالم في مجال التعليم.

تقييم الوضع الحالي

  • خبرات لأكثر من 28 سنة من 1990م
  • التنوع في خدماتنا التعليمة
  • منهجية ونماذج تعليمية معتمدة
  • قصص نجاح ونماذج متميزة
  • توفر الفرص الاستثمارية

التوجهات الاستراتيجية

  • التنوع: تعليم عام – كليات – مراكز تدريب وتأهيل
  • الشراكات: مستثمر عقاري
  • التحول: مساهمة عامة
  • بناء قدرات: كوادر بشرية وكفاءات وطنية
  • التفرد: انتاج نموذج تعليمي وتدريبي متفرد
  • التوسع: تقديم الخدمة لمائة ألف (100،000) طالب
  • الجودة: تحقيق أعلى المستويات و أفضل شهادات الاعتماد

ممكنات الرؤية

  • المزايا التنافسية للوضع الحالي
  • خبرات بناء الأنظمة الإلكترونية
  • خبرات البحث العلمي والقدرات الاستشارية
  • خبرات التدريب و التطوير
  • خبرات برامج اعداد وتأهيل المعلمين
  • كايزن في التعليم

المشاريع التشغيلية

إنشاء مشاريع تستهدف تقديم خدمات التعليم لمائة ألف (100،000) طالب محليًا وعالميًا، ستكون المشاريع كالتالي

التعليم المبكر

  • افتتاح 75 روضة ومعهد تعليم مبكر متخصصة في تقديم الخدمات لمراحل الطفولة المبكرة.
  • تقديم خدماتها لأكثر من 19،000 متعلم.
  • استهداف الأحياء في المدن الكبيرة وتقديم نموذج خدمة متميز.

التعليم العام

  • افتتاح 25 مدرسة متنوعة ( أهلية – عالمية – احتياجات خاصة - STEM ) محليًا وعالميًا
  • تقديم خدماتها لأكثر من 60،000 متعلم.
  • التأسيس أو الاستحواذ والإدارة والتشغيل

التعليم الجامعي

  • إنشاء 3 جامعات خاصة في مناطق المملكة المختلفة.
  • تقديم خدماتها لأكثر من 21،000 متعلم في تخصصات متنوعة.
  • تراعي افتتاح التخصصات التي تلائم احتياجات سوق العمل وطبيعة المناطق المختلفة.

المنتجات الداعمة

تمتلك مجموعة الرواد منتجات متفرّدة انتجتها خلال الأعوام الماضية وستدعم هذه المنتجات تحقيق الأهداف الاستراتيجية لشركة الرواد للتربية والتعليم ومن أهم هذه المنتجات:-


منظومة لتخطيط موارد المدارس (ERP) قائمة على نظام مشهور يوفر خدمات إلكترونية عالية الجودة للطلاب والموظفين والمعلمين والمشرفين وأولياء الأمور تمكنهم من الوصول إلى المعلومات الخاصة بالطلبة لمتابعهم وتحسين أدائهم. وأيضاً يسمح سكالر بأتمتة جميع أعمال المدارس مثل القبول والتسجيل، النقل، السكن، الكتب، شؤون الموظفين، المالية، الشؤون التعليمية، المستودعات، الانضباط، الزي، العيادة الصحية، الأخبار، التقويم الدراسي، التعاميم، الفيديو كنفرنس، تطبيقات جوجل، بوابات الدفع، والتكامل مع نظم إدارة التعلم وغيرها الكثير.


أحد الحلول الاستراتيجية التي قدمتها رواد المعرفة كمبادرة تستهدف التأهيل النوعي في قطاع التعليم بمساريه؛ العالمي والوطني بتمكين قدرات الموارد البشرية للعمل في هذا القطاع الحيوي والمتنامي. تم تصميم المشروع تماشياً مع أحدث الدراسات والأبحاث في تطوير التعليم والمهن التربوية التي تركز على رفع كفاءة المهارات المهنية التربوية المتخصصة. يستهدف جميع فئات العاملين في ميدان قطاع التعليم من خريجي وخريجات الجامعات بمختلف تخصصاتهم من الجنسين؛ المعلمين، الإسناد الأكاديمي، الإسناد الإداري، القادة التربويين، المشرفين التربويين؛ ويتضمن ثلاث مراحل أساسية بتأهيل ثلاث فئات رئيسة، حيث تستهدف المرحلة الأولى: خريجات الجامعة من معلمات رياض الأطفال والمرحلة الابتدائية الأولية؛ والمرحلة الثانية: خريجات وخريجي الجامعة من معلمات ومعلمي المراحل العليا (الصفوف من 4-12)، أما المرحلة الثالثة: تستهدف تأهيل الإسناد الأكاديمي والإداري والقادة والمشرفين التربويين.
يتكون المشروع من مجموعة برامج تدريبية. ساهم في بنائه أكثر من سبعين مستشاراً وباحثاً، وحكمته جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن في المملكة العربية السعودية، والجامعة الأردنية في المملكة الأردنية الهاشمية وجامعة نيوجيرسي في الولايات المتحدة الأمريكية والمعهد الوطني السنغافوري.


بنت شركة كايزن الشرق الأوسط مشروعاً تدريبياً كبيراً يتكون عدد كبير من الشهادات التخصصية الأساسية تتضمن برامج كايزن التأسيسية وهي على ثلاثة مستويات: ممارس كايزن وهو مخصص للذين يحتاجون إلى المعرفة الأساسية؛ وموجه كايزن وهو مخصص للذين يحتاجون إلى معرفة كيفية إجراء وإدارة تحسينات كايزن؛ ومدير كايزن وهو مخصص للذين سيقودون ويديرون نظام التحسين المستمر. والشهادات الثانية شهادات كايزن المتخصصة في مجالات العمل المتنوعة العمل الحكومي والصناعة والصحة والتعليم والبيع بالتجزئة واللوجستيات.

تم بناء منهجية (جاد) انطلاقا من التوجه نحو إحداث الأثر والتغيير في الأداء المهني والوظيفي بدءا من تحديد أهداف البرنامج التدريبي وتصميم مادته العلمية وممارساته وأنشطته التدريبية لتطوير المعرفة والمهارات والاتجاهات والقيم التي يتطلبها إتقان الأداء، إذ يتم التركيز على إثراء وزيادة كفاءة التفاعل التدريبي في القاعة لتحقيق النتاجات الختامية بإحداث تغيير في أداء المتدربين، وحتى يتحقق هذا الهدف فإن تصميم المنهاج التدريبي ينبني على ثلاثة ركائز، هي: التمركز حول المتدرب، والتصميم ذو الأثر، وتوافق المحتوى مع احتياجات المتدربين. فيما يلزم لإحداث التمكين تزويد المتدرب بأدوات مصاحبة تساعده في تعزيز وتطوير أدائه ويتمكن من توظيفها عند حاجته، وحتى نتمكن من قياس الأثر وتقييمه يتم تبني منهجية فاعلة لتقييم الأثر في عدة مراحل وباستخدام أدوات متنوعة. ويمر المنهاج التدريبي في بنائه بعدة مراحل وخطوات منهجية تتضمن التصميم وجمع المادة العلمية وإعادة صياغتها تدريبيا ومنهجيا وبناء أنشطتها وأدوات التقييم وتدقيقها ومراجعتها وتحكيمها.
طورت المنهجية وتقدمها شركة رواد المعرفة للتدريب والتعليم ـ عضو مجموعة الرواد بعد تأمل ودراسة لمجموعة من النظريات والتجارب العالمية في بناء المناهج وتصميمها منطلقة في ذلك من الخبرات المتراكمة لها في مجال التدريب والتعليم ونتائج أبحاث الدماغ والتعلم والتغيير والتطوير المهني.



طورت الرواد لبناء القيم منهجيات علميّة لتكوين منظومات القيم بما يتناسب مع البيئة الحاضنة للأفراد وتتكون تلك المنهجيات من سلسلة إجرآت وعمليات متسلسة ومترابطة لتكوين منظومات قيم تلك البيئات وهي منهجيات ست:

قيمي

للأفراد

رضى

للأسرة

إدماج

لبيئة التعلم والتعليم

تمثلّ

لبيئة العمل

مرصوص

للمجتمع

إنتماء

للوطن

TOP